صحيفة الكترونية متجددة على مدار الساعة تصدر عن شركة safigoud media

الداخلية تكشف عن تدابير مشددة ستطبق يوم الانتخابات بسبب كورونا (كورونا)

أحمد الهيبة صمداني – آشكاين 

كشف وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، عن الإجراءات الصحية التي سيتم اعتمادها خلال الانتخابات المقبلة في 8 شتنبر 2021، من خلال منشور وجهه إلى ولاة الجهات وعمال عمالات الأقاليم وعمالات المقاطعات، حول التدابير والإجراءات التمهيدية المرتبطة بالتحضير لانتخابات أعضاء مجلس  النواب ومجالس الجماعات ولمقاطعات وأعضاء مجان الجهات.

وأوضح وزير الداخلية، أن “هذا المنشور يهدف إلى توضيح المقتضيات اتشريعية والتطليمية المتلقة بالهيئة الناخبة والإشعار الموجه للناخابت والناخبين وتصويت المغارية المقيمين خاج تراب المملكة وضواط الحملة الانتخابية بمناسية الانتخابات المقرر إجراؤها يوم 8 سيشبر 2021 ، لانتخاب أعضاء مجلس النواب وأعضاء مجالس الجماعات ولمقاطعات وأعضاء مجالس الجهات، كما يتاول الأحكم المنظمة لمكاتب التصويت”.

وعدد المنشور نفسه، سبع “تدابير صحية يجب اتخاذها لمواجهة تفشي يفروس كورونا المستجد”، مشددا على أن “الحفاظ على صحة وسلامة الناخبات والناخبين المدعوين للمشاركة في هذه الانتخابات والطواقم المشرفة على سير عمليات الاقتراع وفرز  وإحصاء الأصوات؛ ضد عدو فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 شرط أساسي لضمان تدبير جبد لهذ للمحطة الانتخاية الهامة، لذا يجب اتفخذ كافة الإجرامءت التظيمية اللازمة والتدابير الاحترازية الصادرة عن السلطات المختصة بهدف مكافحة انتشار الفهروس المذكور خلال مختلف مراحل العملبيت الانتخابية”.

وأكد منشور وزير الداخلية، على أنه “يتيعن توفير العدد الكافي من وسائل الوقاية والتعقيم ضد فيروس كورونا في كل قاعة من القاعات المخصصة للتصويت، من خلال: توفير العد الكافي من الكمامات والواقيات الشفافة لفائدة رئيس مكتب التصويت؛ ونائبه وأعضاء المكتب قصد ارتدائها يوم الاقتراع”.

ومن بين الإجراءات أيضا، تزويد مكتب التصويت بعلبة أو علبيتن من المناشف الورقية التي يتم التخلص منها فور استعمالها، مع صناديق غير قابلة للمس لوضع المناشف لاورقية للستملة فيها”، علاوة على “تزويد مكتب التصويت بقنينة سعة 500 مليلتر من المحلول المطهر”.

إضافة إلى”توفير العدد المطلوب من الكمامات عند مدخل مكتب التصويت من أجل تسليمها لكل ناخب وناخبة حضر من أجل التصويت، دون أن يكون متوفرا على كمامة خاصة به قصد ارتدائها  قبل أن يدخل إلى قاعة التصويت”.

- الإعلانات -

أما الإجراء الخامس، حسب نفس المنشور، فسنص على “توفير قنينتين سعة 500 ميليلتر لكل واحدة من المحلول المطهر، عند مدخل مكاب التصويت لرش المحلول المطهر على يدي كل ناخبة أو ناخب من أجل تعقيم يديه قبل الوادج إلى قاعة التصويت”.

وشدد التدبير السادس من منشور وزير الداخلية حول عملية الاقتراع، على “اتخاذ التدابير الضرورية لضمان الانسيابية في ولوج الناخبات والناخبين إلى قاعة التصويت،وفق شروط الشلامة المعمول بها ، من خلال وضع علامات على ارض مدخل مكتب التصويت مع احترام المسافة القانونية التي لا تقل عن متر واحد”.

وأكد المصدر ذاته، على ضرورة “تعليق الإعلانات التحسيسية الخاصة بالتدابير الاحترازية ضد تفشي وياء فيروس كورونا المستجد خارج وداخل قاعة التصويت لإثارة انتباه الناخبات والناخبين إلى أهمية الالتزام بالإرشدات الوقائية  والتدابير والتوجيهات والتدابير الرامية إلى الرفع من درجة الوقاية والسلامة الصحة”.

ولفت منشور لفتيت، اللانتباه إلى أن “عمليات الانتخاب لاتتم فقط داخل مكتب التصويت”، لذا “وجوب اعتماد  أيضا اعتماد الإجراءات والتدابير سالفة الذكر بمناسبة انعقاد كل من المكاتب المركزية ولجان الإمصاء بالجماعات والمقاطعات ولجن الإحصاء التابعة للعمالات والأقاليم عمالات المقاطعات وكذا لجان الإحصاء الجهوية”.

- الإعلانات -

- الإعلانات -

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار
=