صحيفة الكترونية متجددة على مدار الساعة تصدر عن شركة safigoud media

تزايد الضغوط والمساس بالحياة الشخصية.. تفاصيل دفعت ادبيرة للاستقالة من الأولمبيك

حمزة اشتيوي عن هسبورت

دفع تراكم العديد من المشاكل خلال الفترة الأخيرة على رأس المكتب المسير لفريق أولمبيك آسفي، أنور ادبيرة، رئيس النادي، إلى وضع استقالته رسميا من تدبير شؤون الفريق.

الاحتجاجات المتكررة من مناصري “القرش المسفيوي”، وفصيل “أولترا شارك” المناصر للنادي، الذي طالب ما مرة برحيل رئيس النادي، هو التفصيل الذي دفع الأخير إلى الإسراع في عقد اجتماع بباقي أعضاء المكتب المسير، لإبلاغهم برغبته في الرحيل خلال الجمع العام القادم المقبل.

وحسب ذات المصادر، فإن ادبيرة تحمل كل هذه الضغوطات قبل أن تتطور الأمور لما هو شخصي بعد أن تعرض لضغط في حياته الشخصية من طرف فئة من الجماهير التي رفعت شعارات الرحيل في وجهه، ليضطر إلى التنحي عن منصبه، مؤكدا لمقربين منه بأنه لا يُمكن أن يتحمل ضغط بهذا الشكل الذي يصل إلى حياته الشخصية والمهنية بعيدا عن ما يخص تسيير النادي.

- الإعلانات -

وأكدت المصادر ذاتها، أن تخفيض المنحة التي كان يتوصل بها النادي من المكتب الشريف للفوسفاط من مليار و280 مليون سنتيم إلى 800 مليون، وتأخر الدعم من المجالس المنتخبة، جعل الأجواء تتعكر أكثر داخل دواليب النادي، قبل أن يُعلن ادبيرة رحيله.

وتترقب الجماهير “المسفيوية” فعاليات الجمع العام القادم من أجل التعرف على الإسم الذي يُمكنه أن يخلف ادبيرة على رأس المكتب المسير للنادي، في حين، أنه ليس هناك أي رئيس جديد مقترح إلى حدود الساعة.

يُشار إلى أن الجمع العام القادم لنادي أولمبيك آسفي سيُعقد في الـ 14 من أكتوبر المقبل.

- الإعلانات -

- الإعلانات -

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار
=