صحيفة الكترونية متجددة على مدار الساعة تصدر عن شركة safigoud media

الجمعية الجهوية لمنتجي الزيتون مراكش-آسفي و مبادرة المثمر .

عبد الرحيم النبوي

عقدت الجمعية الجهوية لمنتجي الزيتون مراكش-آسفي اجتماعا صباح يوم الثلاثاء 05 أكتوبر 2021 بمقر المديرية الجهوية للفلاحة بمدينة مراكش بحضور نائب رئيس الهيئة المغربية بين مهنية للزيتون ” INTERPROLIVE ” وممثلين عن المديرية الجهوية للفلاحة بجهة مراكش-آسفي ، و أعضاء المجلس الإداري للجمعية الجهوية لمنتجي الزيتون بمراكش-آسفي و ممثلين عن مبادرة المثمر التابع للمكتب الشريف للفوسفاط ” OCP ” و ممثل عن المعهد الوطني للبحت الزراعي ، وممثلين عن غرفة الصناعة و التجارة بفرنسا.
وحددت الجمعية لهذا اللقاء جدول أعمال حدد في أربع نقط رئيسية :
-عرض تعريفي للتنسيقية الجهوية لمبادرة المثمر بالجهة الجنوبية.
-عرض تعريفي للهيئة المغربية بين المهنية للزيت INTERPROLIVE .
– عرض إشهاري لشركة فرنسية ” CEARITIS ” حول ابتكار منتوج لمحاربة الحشرات في الضيعات الفلاحية.

- الإعلانات -

– انجاز مائدة مستديرة لاستثمارات نتائج اللقاء بين الأطراف لإعداد برنامج العمل.
و أسفرت نتائج هذا اللقاء – بعد الاتفاق بين جميع الأطراف – على تهييئ خطة عمل للمشاركة في تنمية و تطوير القطاع المرتبط بسلسلة الزيتون بالجهة بدعمه من طرف برنامج المثمر عبر تهيئ الجمعيات المنتمية لجهة مراكش_آسفي لبرنامجهم السنوي محددين فيه نوع الأنشطة المراد إنجازها و لوائح المستفيدين منها و الشركاء المتدخلين المفترضين.
و للتذكير فان قطاع زراعة الزيتون، بفضل المؤهلات التي يزخر بها على صعيد جهة مراكش آسفي، يشكل رافعة أساسية رغم التغيرات المناخية المسجلة خلال السنوات الأخيرة في هذا الجزء من التراب الوطني، المتسمة أساسا بتراجع التساقطات المطرية.
ويرجع تطور المنتوج بجهة مراكش آسفي إلى الجهود المبذولة من طرف جل المتدخلين في إطار مخطط المغرب الأخضر الذي مكن من توسيع مغروسات الزيتون على مساحة 71 ألف و300 هكتار لتصل إلى 245 ألف هكتار في سنة 2020، مقابل 173 ألف و650 هكتار في 2008، أي بارتفاع بنحو زائد 41 في المائة، كما استفاد قطاع الزيتون على مستوى الجهة من استثمارات هامة في إطار 66 مشروعا بكلفة إجمالية بلغت 2,5 مليار درهم، مكنت من بروز استغلاليات للزيتون حديثة وذات أثر إيجابي على الجهة في مجال الأداء والجودة، وقد استفاد القطاع من استثمارات هامة في إطار برنامج المخطط الفلاحي الجهوي، بشكل يمكن الجهة من الاستفادة من 510 وحدة لمعالجة الزيتون و23 معملا للتعليب، وبالتالي تساهم الجهة، في الإنتاج الوطني بنسبة 20 في المائة وبمساحة إنتاج تقدر بـ24 في المائة، علما بأن جهة مراكش آسفي تحتل المرتبة الأولى في الصادرات الوطنية من مصبرات الزيتون بـ52 في المائة.

- الإعلانات -

- الإعلانات -

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار
=