صحيفة الكترونية متجددة على مدار الساعة تصدر عن شركة safigoud media

وثيقة…كودار يؤكد أنه الابن البار لآسفي وينتزع موافقة وزيرة الاقتصاد والمالية لبيع الوزارة بالتراضي عقارا لجهة مراكش آسفي لميلاد منطقة صناعية بجماعة خط أزكان

في خطوة جديدة تبرز الغيرة الكبيرة التي تتملك سمير كودار رئيس مجلس جهة مراكش آسفي، والقيادي في حزب الأصالة والمعاصرة، من أجل دعم آسفي وتنميتها، وتجسيد على أرض الواقع لكل ما يمكن أن ينفض عنها غبار سنوات التهميش، تمكن كودار من انتزاع موافقة نادية فتاح وزيرة الاقتصاد والمالية، من أجل بيع الدولة المغربية لمجلس جهة مراكش آسفي عقارا بالتراضي سيخصص لبناء منطقة صناعية بجماعة خط أزكان على مساحة تناهز 105 هكتارات.

وبمقتضى قرار وزيرة الاقتصاد والمالية فقد حدد ثمن البيع في 42.142.000 درهم على أساس 40 درهما للمتر المربع، فقد وقت حددت مدة 3 أشهر من أجل تسوية عملية البيع.

تسارع الخطى لاخراج المنطقة الصناعية باقليم آسفي، سيعيد الى الاقليم الكثير مما افتقده مع غياب منطقة صناعية، ومع تبخر وعود المكتب الشريف للفوسفاط لاخراج هذه المنطقة الى حيز الوجود.

- الإعلانات -

مبادرة كودار، وبدعم من العامل شينان من أجل تحمل مجلس جهة مراكش على عاتقه مسؤولية اخراج هذا المشروع الى حيز الوجود، وغيرته على الاقليم تجسدت واقعا من خلال تدخله المستميث لانتزاع موافقة وزيرة الاقتصاد والمالية، ولتعري خطوة كودار  عورة العديد من الذين ظلوا وعلى مدار عشرات السنين يرسمون الأحلام الوردية لتنمية آسفي، قبل أن تصدم هذه الأحلام والوعود على صخرة الواقع المرير.

تنمية آسفي والغيرة عليها ماشي غير هضرة وتسويق انتخابي…الغيرة على آسفي كتبان على كتف كل منتخب وأشنو قدم لهاد المدينة.

- الإعلانات -

- الإعلانات -

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار
=