صحيفة الكترونية متجددة على مدار الساعة تصدر عن شركة safigoud media

- الإعلانات -

هكذا اختارت خلية “إمليل” السائحتين الاسكندينافيتين لذبحهما نواحي مراكش

339
كشفت صحيفة ” Stavanger Aftenblad” النرويجية، تفاصيل جديدة في قضية ذبح السائحتين الاسكندينافيتين “مارين”، و”لويزا”، مشيرة إلى أن منفذي الجريمة لم يخططوا في البداية لذبح السائحتين على الفور. وأوضحت الصحيفة، أن المتهمين في “خلية إمليل”، اختاروا في البداية الصعود إلى جبل توبقال، باعتباره وجهة مغرية للطلاب الأجانب، مشيرة إلى أنه “في يوم 14 دحنبر حلوا بعين المكان لتنفيذ العملية، فكان هدفهم الأول هم راكبوا الدراجات الهوائية، لكنهم سرعان ما تخلوا عن الفكرة، لينتظروا إلى اليوم الموالي حيث وقع اختيارهم من جديد على سائحين، ليغيروا من جديد رأيهم، بعدما اكتشفوا أن الأخيرين بمعية مرشدين سياحيين”. وتابعت الصحيفة، أن المتهمين في “خلية إمليل”، قرروا خلال اليوم نفسه تنفيذ العملية في حق متسلقي الجبال لكن تواجد سكان المنطقة دفعهم إلى التراجع عن القيام بالجريمة، لينتقلوا بعد ذلك إلى كهف شمهروش ليصادفوا هناك السائحتين الاسكندينافيتين “مارين”، و”لويزا”، اللتان كانتا تقومان بنصب خيمة لهما، حيث استغلا تواجدهما بمفردهما، ليقرروا اختيارهما قصد تنفيذ الجريمة. يذكر أن محكمة الاستئناف المكلفة بقضايا الإرهاب بسلا، كانت قد قررت تأجيل أولى جلسات محاكمة 24 متهما في قضية ذبح السائحتين الاسكندينافيتين “مارين”، و”لويزا” إلى 16 ماي. وكان سعد السهلي محامي بعض المتهمين في “خلية إمليل” قد أكد في تصريح لجريدة “العمق”، أنه سيطلب تأجيل القضية حتى يتمكن من دراسة ملف القضية الذي يتضمن 600 صفحة. ويلاحق في قضية ذبح السائحتين 24 شخصا وجهت لهم تهم تتعلق بـ”تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أفعال إرهابية” و”الاعتداء العمد على حياة أشخاص” و”الإشادة بالإرهاب”.

إقرأ المزيد على العمق المغربي : https://al3omk.com/416350.html

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار
=