صحيفة الكترونية متجددة على مدار الساعة تصدر عن شركة safigoud media

- الإعلانات -

حوالي 3 آلاف مستفيد من قافلة طبية متعددة التخصصات باليوسفية

و.م.ع

94

استفاد حوالي 3 آلاف شخص ينحدرون من أوساط معوزة، من سلسلة من الخدمات والاستشارات المقدمة في إطار قافلة طبية متعددة التخصصات نظمت من طرف إقليم اليوسفية.

- الإعلانات -

واستهدفت هذه القافلة، التي أطرها أكثر من 70 طبيبا، إجراء مجموعة من العمليات الجراحية والفحوصات الطبية في مختلف التخصصات بمدينة اليوسفية وجماعتي سيدي شيكر وإيغود، بشراكة مع عدد من الفاعلين، قصد التخفيف من معاناة الأشخاص في وضعية صعبة، وتمكينهم من خدمات طبية للقرب وذات جودة.

ويساهم في هذه القافلة، التي تندرج في إطار الجهود الدؤوبة لإقليم اليوسفية، كل من جمعية “صفوف الشرف” والمجمع الشريف للفوسفاط والمجلس الإقليمي لليوسفية والجماعتين الترابيتين سيدي شيكر وإيغود والمندوبية الإقليمية للصحة والمديرية الإقليمية للتربية والتكوين والمندوبية الإقليمية للتعاون الوطني وجمعية أصدقاء المستشفى الإقليمية للا حسناء.

وبالمستشفى الإقليمي للا حسناء، همت هذه المبادرة الإنسانية، التي يقودها عامل الإقليم محمد سالم الصبتي، 22 تدخلا جراحيا عاما وفي تخصص الأطفال، من تأطير أربعة جراحين وأخصائي في التخدير، بالإضافة إلى 60 استشارة طبية لفائدة مرضى يعانون من القصور الكلوي.

عقب ذلك، اتجه عامل الإقليم والوفد المرافق له، إلى الجماعة القروية سيدي شيكر (على بعد 60 كلم من اليوسفية) والجماعة القروية إيغود (على بعد 76 كلم من اليوسفية)، حيث تفقد حسن سير مختلف الأنشطة المنظمة في إطار هذه القافلة.

وهكذا، استفاد من هذه المبادرة بجماعة سيدي شيكر، حوالي 1429 مريض، من مختلف الاستشارات في تخصص طب النساء والتوليد وطب الأطفال وطب الأنف والأذن والحنجرة والسكري وأمراض القلب والعيون والجلد وطب المسالك البولية والطب النفسي والطب العام وطب الجهاز الهضمي وأمراض الحساسية وغيرها.

وبجماعة إيغود، استفاد حوالي 1205 أشخاص من استشارات (التخطيط والفحص بالأشعة) وكذا خدمات طبية، لاسيما في طب النساء والتوليد وطب الأطفال وجراحة الأسنان وطب الأنف والأذن والحنجرة وجراحة الأعصاب وطب الجهاز الهضمي والروماتيزم والحساسية والجلد والطب النفسي والسكري وأمراض القلب والمسالك البولية، إلى جانب عمليات ختان لفائدة الأطفال.

وفي إطار هذه المبادرة الإنسانية، استفاد الأشخاص المعنيون أيضا، من تحليلات طبية ومن عملية توزيع الأدوية. وعلى هامش هذه القافلة، جرى تسليم تجهيزات وأغطية لفائدة دور الطالب.

وبالموازاة مع ذلك، نظمت 15 ورشة موضوعاتية لفائدة الأطر التربوية والتلاميذ وفاعلين ضمن المجتمع المدني حول “منهج معالجة المشاكل” و”النظافة والجودة الاستشفائية” و”فهم ومساعدة الأطفال في صعوبة مدرسية.. مقاربات نفسية بيداغوجية جديدة” و”تحسيس النساء حول العلاقة المبكرة بين الأم والطفل” و”توتر المراهق”.

وتضمن البرنامج أيضا، دورات تحسيسية، إلى جانب ورشات للصباغة والموسيقى والمسرح والفضاء والطبخ والنظافة، و”تبسيط العلوم مع التركيز على تاريخ الفوسفاط” و”الرياضيات وعلم الجبر” و”دعم التعاونيات النسائية من أجل تثمين منتوجات الحبوب”، أطرها حوالي 20 خبيرا ومتخصصا.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أكد رئيس قسم العمل الاجتماعي بإقليم اليوسفية،  ابراهيم إيدو، أن تنظيم هذه القافلة يأتي في سياق الجهود المبذولة من طرف الإقليم من أجل تحسين والرفع من جودة العرض الصحي في هذا الجزء من التراب الوطني.

من جهته، ذكر الرئيس المؤسس لجمعية “صفوف الشرف”، السيد نور الدين بناني، في تصريح مماثل، أن الجمعية تقود مهام إنسانية، طبية واجتماعية وجراحية بالمغرب والخارج منذ أزيد من 20 سنة، مسجلا أن هذه القافلة هي المبادرة رقم 161، مع فريق يتجاوز 125 شخصا وبكافة الوسائل اللوجستيكية اللازمة.

وقال “نتوقع إنجاز آلاف من الاستشارات الطبية بفضل تواجد 70 طبيبا متخصصا (طب الأطفال والجهاز الهضمي والأسنان)”، منوها في هذا السياق، بالشروط الجيدة التي طبعت سير هذه القافلة الطبية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار
=