صحيفة الكترونية متجددة على مدار الساعة تصدر عن شركة safigoud media

- الإعلانات -

التوقيع بمراكش على اتفاقية شراكة بين المغرب وإيطاليا لتطوير قطاع “الببوش”

مراكش : آسفي كود - و.م.ع

407

تم التوقيع، أمس الجمعة بمراكش، على اتفاقية شراكة بين المغرب وإيطاليا من أجل تطوير قطاع الحلزون، وذلك في إطار الدورة الأولى من اليوم الدولي لتربية الحلزون.

وتهدف هذه الاتفاقية، الموقعة بين المركز الجهوي للاستثمار بمراكش-آسفي، وغرفة التجارة والصناعة والخدمات بمراكش-آسفي، والفيدرالية البيمهنية لتربية الحلزون في المغرب، من جهة، والمعهد الدولي للحلزون لشيراسكو، والجمعية الوطنية لتربية الحلزون بإيطاليا، من جهة أخرى، إلى وضع إطار لتصدير الحلزون من المغرب إلى إيطاليا، وإنجاز مشاريع لتربية وتثمين ونقل الحلزون تمكن من خلق فرص جديدة للشغل وإدماج الشباب في المجال المهني.

كما تروم الاتفاقية إحداث مركز للأبحاث والتكوين حول الحلزون بمراكش للاستفادة من الخبرة الإيطالية في هذا القطاع.

واتفق الطرفان أيضا على تنظيم تظاهرة سنوية في المغرب حول تربية الحلزون مع إتاحة الفرصة للاستفادة من هذا الحدث لتعاون دولي مماثل بمناسبة الأيام الاقتصادية التي تنظم في إيطاليا.

وقالت رئيسة الفيدرالية البيمهنية لتربية الحلزون في المغرب،  نادية بابراهيم، في تصريح للصحافة، إن هذه الاتفاقية تهدف إلى تطوير الأسواق الصاعدة للإنتاج المغربي نحو إيطاليا، وإنجاز مشاريع للتطوير التكنولوجي المشترك تستجيب للمعايير الدولية، وتبادل الخبرات بين المغرب وإيطاليا حول قطاع الحلزون.

- الإعلانات -

من جهتها، اعتبرت سفيرة إيطاليا في المغرب،  باربرا بريغاتو، في تصريح مماثل، أن الاتفاقية نموذج للتعاون المثمر بين هذين البلدين المنتميان لحوض المتوسط، مشيرة إلى أن المغرب يتوفر على امكانيات كبيرة في هذا المجال ذي القيمة المضافة العالية في الاقتصاد الوطني.

وقالت إن “إيطاليا، التي تتوفر على خبرة عالمية في مجال تربية الحلزون، تضع تجربتها في خدمة تطوير هذا القطاع في المغرب”، مبرزة أن إيطاليا تنظر إلى المملكة على أنها بوابة للأسواق الافريقية.

وشكلت الدورة الأولى لليوم الدولي لتربية الحلزون، التي كانت إيطاليا ضيف شرفها، مناسبة لاستعراض التكنولوجيات الحديثة والتطور العلمي والاتجاهات الصناعية والتجارية الجديدة، في أفق تطوير العلاقات الثنائية وإضفاء الطابع الرسمي على توقيع بروتوكولات الشراكة.

كما أتاحت الفرصة للتفاوض حول الشراكات الممكنة في قطاعات الفلاحة والصناعة، والصناعة التقليدية والسياحة، وذلك بحضور وفد إيطالي من رجال الأعمال وممثلين عن مدينة شيراسكو، وغرفة التجارة والصناعة، وغرفة السياحة في مدينة كونيو.

ومكن تنظيم هذا اليوم الفاعلين في قطاع تربية الحلزون بالمغرب من تبادل تجاربهم ومناقشة التحديات التي يواجهونها وطرق تعزيز وتطوير القطاع.

يذكر أنه يبلغ الإنتاج الوطني من الحلزون أكثر من 15 ألف طن سنويا، حيث يوجه 85 في المائة منه للتصدير.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار
=