صحيفة الكترونية متجددة على مدار الساعة تصدر عن شركة safigoud media

- الإعلانات -

تألق لافت للفائزين الشباب في مسابقة “وصل صوتك” بالصويرة

100

أسدل الستار، مساء  السبت بالصويرة، على مسابقة “وصل صوتك”، وهو حدث متميز مخصص لاستكشاف المواهب الشابة في مجال الغناء، من خلال تنظيم أمسية انتقائية على شرف الفائزين في هذه المسابقة الشبابية.

- الإعلانات -

ويحظى هذا الحدث، الذي تم إطلاقه من طرف جمعية “موغا’ جون” على شبكات التواصل الاجتماعي خلال الفترة ما بين 01 و30 يوليوز المنصرم، بدعم من إذاعة “هيت راديو” و”مؤسسة هبة”.

وتمنح هذه المسابقة، التي تعرف كذلك بـ “موغا فويس”، لكل شاب يحب الغناء الفرصة لنشر شريط مسجل على الشاطى مدته دقيقة و 30 ثانية، على صفحة “جمعية موغا’ جون”.

وأوضح المنظمون أنه للاختيار بين مختلف المرشحين المنحدرين جميعهم من مدينة الصويرة، وهم أزيد من عشرة في المجموع، فإن مبدأ المسابقة يرتكز على انتقاء الفيديو الذي تمكن، إلى غاية 30 يوليوز المنصرم، من الحصول على أكبر عدد من “الإعجابات” على شبكات التواصل الاجتماعي.

ففي أجواء مليئة بالبهجة والفرح، ضرب جمهور كبير من الصويريين وضيوف المدينة موعدا في “دار الصويري”، من أجل تقاسم لحظات من التعارف والمشاركة مع جميع المرشحين في مسابقة “وصل صوتك”، على إيقاعات وأنغام الشباب الطموح للانخراط بقوة في ورش التنمية السوسيو اقتصادية الذي أطلقه المغرب.

وفي السياق ذاته، تم منح الجائزتين الأولى والثانية ضمن هذه المسابقة إلى “حكيم بلاوي” و “صلاح الدين زهوري”، على التوالي، من قبل جمعية “هبة” واللتين تهمان إجراء تسجيل فني داخل استوديو للموسيقى.

وفي كلمة بهذه المناسبة، أعرب السيد عثمان مازن، رئيس جمعية “موغا’ جون”، عن سعادته واعتزازه لرؤية هذا الحدث يحقق النتيجة المتوقعة، مشيرا إلى أن الهدف هو منح الفنانين الشباب الموهوبين فرصة للغناء أمام الجمهور ومحاربة الرهبة على الخشبة، وتشجيعهم من خلال تعزيز ثقتهم بأنفسهم.

وبعدما أعطى لمحة عامة ومفصلة عن جمعية “موغا’ جون”، التي تأسست من أجل ومع الشباب الصويري الملتزم والعازم على المساهمة في تطوير وإشعاع مدينتهم والمملكة، وكذا حول مختلف التظاهرات المنظمة من طرف الجمعية المذكورة منذ إحداثها، دعا السيد مازن الشباب وأولياء الأمور إلى تشجيع أبنائهم على الانخراط في العمل الجمعوي كأداة للتمكين وبناء الشخصية وتعزيز قيم الالتزام والمواطنة.

من جهته، نوه السيد أحمد حروز، في كلمة باسم جمعية الصويرة – موكادور، بهذه المبادرة التي يقودها شباب على وعي تام بدورهم، وبعزم على الانخراط بإيجابية في جهود ودينامية التنمية في مغرب اليوم والغد، تحت القيادة المستنيرة لجلالة الملك محمد السادس.

وأوضح السيد حروز أن “هذه المسابقة هي حدث محمود، بالنظر إلى أنها منحت الشباب الفرصة للاحتفاء بالفن والفرح وفي الحرية ووجودهم ومعرفتهم وخاصة مواهبهم، وبالتالي للتعبير في المغرب عن كل السبل الممكنة، من خلال مغرب فخور بشبابه وكفاءاته”، مشيرا في هذا المعنى إلى الرسائل القوية للخطاب الملكي الأخير بمناسبة الذكرى الـ 20 لعيد العرش المجيد.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أشار السيد أحمد غيات، رئيس جمعية “مغاربة متعددون”، إلى أن هذه المسابقة هي تجسيد للالتزام المسؤول للمواهب الصويرية الشابة بالمساهمة في إشعاع مدينتهم.

وأشار إلى أنه “من خلال تنظيم هذا العرض بعد مسابقة +موغا’ فويس+ التي عملوا على إطلاقها على شبكات التواصل الاجتماعي طيلة شهر يوليوز المنصرم، تمكن هؤلاء الشباب من تسليط الضوء على المواهب التي تعج بها مدينة ليزاليزي، عبر السماح لهم بالأداء أمام جمهور غفير يضم شبابا وأولياء أمور، من صويريين وسياح”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار
=