صحيفة الكترونية متجددة على مدار الساعة تصدر عن شركة safigoud media

أحمد الكريمي : نسبة التمدرس بالسلك الابتدائي بجهة مراكش آسفي تجاوزت 99 في المائة

مراكش : آسفي كود - و.م.ع

207

قال مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي أحمد الكريمي، اليوم الاثنين بمراكش، إن نسبة التمدرس بالسلك الابتدائي بهذه الجهة وصلت خلال الموسم الدراسي 2017/ 2018، إلى 40ر99 في المائة.
وأضاف خلال ندوة صحفية، أن نسبة التمدرس في كل من السلكين الاعدادي والتأهيلي، خلال الموسم الماضي حددت على التوالي في 90ر87 في المائة، و 48ر57 في المائة، مشيرا إلى أن هناك تحسن في هذه النسبة مقارنة مع السنة الدراسية ما قبلها.
وبعد أن أوضح أن نسبة تمدرس الأطفال المتراوحة أعمارهم مابين 4 و 5 سنوات خلال الموسم الدراسي الماضي بجهة مراكش آسفي بلغت 01ر55 في المائة، أبرز الكريمي أن العدد الاجمالي للتلاميذ بالأسلاك الثلاث بالتعليم العمومي خلال الموسم الحالي بهذه الجهة بلغ 896 ألف و118 تلميذ وتلميذة، ينضاف إليهم 98 ألف و326 تلميذ بالتعليم الخصوصي.
وأشار من جهة أخرى، إلى أن 18 مؤسسة تعليمية ستفتح أبوابها خلال سنة 2019، ضمنها أربع ثانويات إعدادية وواحدة تأهيلية، مذكرا أنه من أجل الارتقاء بالتعليم الأولي وتسريع وتيرة تعميمه، تم خلال سنة 2018 تجهيز مراكز موارد التعليم الأولي الإقليمية بالعتاد الديداكتيكي والمواد الأولية في إطار التعاون مع منظمة اليونسيف، بالإضافة إلى تجهيز 100 حجرة بالجهة ذات صلة بالتعليم الأولي.
وفي إطار تعزيز العرض المدرسي، أكد السيد الكريمي أن الأكاديمية تعتزم في إطار برنامج عملها لسنة 2019 ، إحداث خمس مؤسسات ابتدائية منها اثنتين جماعاتية، وأربع ثانويات إعدادية واحدة منها توفر على داخلية، وأربع ثانويات تأهيلية اثنتين منها تضم داخلية، فضلا عن بناء 360 حجرة دراسية، مضيفا أن الأكاديمية تسعى إلى مواصلة العمل على تخفيض نسب الاكتظاظ ( 30 تلميذ بالقسم بالنسبة للسنتين الأولى والثانية ابتدائي)، و 36 تلميذ بالقسم بباقي المستويات بالأسلاك الثلاث.
وأبرز أن برنامج عمل الأكاديمية لسنة 2019 سيتضمن على الخصوص ، تطوير النموذج البيداغوجي، من خلال دعم التمكن في اللغات، والارتقاء بالعمل التربوي داخل المؤسسات التعليمية عبر مشروع تعزيز قيم التسامح والسلوك المدني والمواطنة والوقاية من السلوكات المشينة بالمؤسسات التعليمية، وإرساء مدرسة المواطنة، وتفعيل البرنامج الجهوي للتربية البيئية، والتفتح بواسطة اللغات والأنشطة الثقافية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار
=