صحيفة الكترونية متجددة على مدار الساعة تصدر عن شركة safigoud media

- الإعلانات -

ندوة بالصويرة حول “التسوق عبر الإنترنت: تحد وفرصة لمهنيي القطاع الفندقي”

آسفي كود - و.م.ع

58

شكل موضوع “التسوق عبر الإنترنت: تحد وفرصة لمهنيي القطاع الفندقي” محور المناقشات خلال ندوة نظمت، أمس الثلاثاء بالصويرة، من قبل الفدرالية الوطنية للصناعة الفندقية.

- الإعلانات -

وتميز لقاء الصويرة، الذي ينظم بعد النجاح الذي عرفته اللقاءات السابقة في كل من مراكش وطنجة وأكادير والدار البيضاء، بحضور ثلة من مهنيي القطاع الفندقي والسياحي ومسؤولين وخبراء وباحثين في الرقمنة والتسويق الرقمي والتوزيع الإلكتروني، بالإضافة إلى طلبة من المدرسة العليا للتكنولوجيا بالمدينة.

ويهدف هذا اللقاء، المنظم بشراكة مع وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، إلى إطلاع المشاركين على مجموعة من المعارف والوسائل الضرورية لبلورة استراتيجية رقمية تتلاءم مع السياقات التنافسية الراهنة.

كما تشكل هذه الندوة مناسبة أمام المشاركين للتبادل ومقاربة التحديات والفرص التي يوفرها التحول الرقمي في ما يخص تعزيز تنافسية مؤسسات الإيواء السياحي.

وفي كلمة بهذه المناسبة، أبرز رئيس الفدرالية الوطنية للصناعة الفندقية، لحسن زلماط، أن التسويق الرقمي يمثل فرصة حقيقية للمؤسسات من أجل تطوير مبيعاتها، مضيفا أن الأمر يتعلق بخطوة جديدة للاتصال والتسويق للوصول إلى جمهور أوسع وتحسين عائدات المؤسسات الإيوائية.

ومن جانبه، أكد المندوب الإقليمي للسياحة،  محسن الشافعي العلوي، على الأهمية التي تكتسيها الرقمنة، بالنظر إلى تأثيرها اليوم على القطاع الفندقي، مشيرا إلى أن هذا الموضوع يتم إدراجه على نحو متزايد في استراتيجيات التسويق بالمؤسسات الفندقية، بهدف تعزيز حضورها في هذا المجال.

وفي هذا الصدد، دعا الشافعي العلوي مهنيي القطاع الفندقي إلى الاستثمار بقوة في أنشطة من هذا النوع، مؤكدا على أن هذا الأمر لم يعد اليوم خيارا بل أضحى ضرورة ومطلبا لكل مؤسسة فندقية.

ومن جهته، قدم السيد صلاح الدين الناصري، رئيس الجمعية الجهوية للصناعة الفندقية بمراكش آسفي، لمحة حول المجال الرقمي والتحولات التي شهدها خلال السنوات الأخيرة، من وجهة نظر تقنية وكظاهرة اقتصادية واجتماعية وثقافية.

وبدوره، أبرز السيد عبد الرحيم الحنصالي، رئيس مؤسسة المغرب الرقمي، المزايا التي يقدمها المجال الرقمي كأداة ناقلة لقيم الشفافية والمشاركة، داعيا المؤسسات السياحية والإيوائية إلى الأخذ بالتكنولوجيا الرقمية واغتنام مختلف الفرص التي تقدمها لتحسين عائداتها وتعزيز أدائها وقدراتها.

وتم، خلال هذه الندوة، تقديم سلسلة من العروض، من بينها “تطوير البيع المباشر عبر التسويق التحادثي”، و”التسويق الداخلي والاستماع الاجتماعي في خدمة القطاع الفندقي”، و”التسويق الرقمي.. الاتجاه والتحليل”، و”التسويق الرقمي لفائدة الصناعة الفندقية”، و”الفندق الذكي، النموذج الجديد للأعمال الجديد”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار
=